A woman reading a book

ننفذ في المجلس الثقافي البريطاني عدداً من المبادرات الشيقة التي تهدف إلى تحسين تدريس اللغة الإنجليزية وتعلمها وتقييمها. وتتضمن مشاريعنا للغة الإنجليزية التعلم الذاتي، ونظم التعليم العام، والشراكات والأبحاث والاستشارات، وشبكة اللغة الإنجليزية التعاونية (ELCoN). اعرف المزيد عن عملنا في المشاريع أدناه. 

التعلم الذاتي (SAL)

يتيح مشروع " التعلم الذاتي" للأفراد إمكانية تعلم اللغة الإنجليزية من منازلهم، وذلك من خلال توفير مواد تعليمية مبتكرة وممتعة ويسهل الوصول إليها من أجهزة الحاسب الآلي المنزلية أو من الهواتف المحمولة. ويساعد المشروع في زيادة انخراط المتعلمين في عملية التعلم ودعم وسائل التعلم الأكثر رسمية. ويتوفر لدينا مجموعة من أدوات ومواد التعلم الذاتي المجانية عبر الانترنت وتتضمن: 

  • مناهج جامعة طلال أبو غزالة للغة الإنجليزية "English Pathways"
  • شراكات إذاعة حياة إف إم وشركة أوبلا للطيران 
  • برنامج " Word on the Street" التلفزيوني. 

نظم التعليم العام (PES)

يمكننا من خلال مبادرة "نظم التعليم العام" العمل بشكل وثيق مع المعلمين لرفع مستويات تدريس اللغة الإنجليزية، إذ نعمل بشكل مباشر مع المعلمين وبشكل غير مباشر عبر مدربي المعلمين. 

ونحن نتمكن من إحداث الفارق من خلال: 

  • تأسيس شبكات مهنية مثل شبكة اللغة الإنجليزية التعاونية "ELCoN" (انظر أدناه)
  • تطوير برامج إلكترونية ومباشرة لتدريب المعلمين 
  • تدريب مدربي اللغة الإنجليزية في الأونروا،  وتدريب معلمي اللغة الإنجليزية للمرحلة الابتدائية 
  • تنظيم تدريب لمعلمي اللغة الإنجليزية الصم 
  • توجيه المعلمين وإعداد مواد مساندة لمدرسة الإغاثة الدولية في مخيم الزعتري للاجئين
  • المساعدة في تطوير المعلمين والمواد التعليمية للهيئة اليسوعية لخدمة اللاجئين في عمان. 

الشراكات والأبحاث والاستشارات 

إن الهدف الرئيسي لمشاريع اللغة الإنجليزية هو تنظيم الفعاليات التي تساعد في تحسين تدريس اللغة الإنجليزية وتعلمها وتقييمها. 

ونحن نعمل مع الشركاء المعنيين لتحقيق هذه الأهداف، ودائماً ما نبحث عن شركاء جدد في التمويل لزيادة عدد الأنشطة التي يمكننا تنظيمها. 

ونطور في المجلس الثقافي البريطاني العلاقات القوية مع شركائنا الذين يدعمون أنشطتنا من خلال حضور الاجتماعات وتقديم المشورة والمشاركة في اللجان. 

ويتكون شركاؤنا بشكل عام من: 

  • شركاء في التمويل مثل الشركات الكبرى بالتعاون مع برامجها للمسؤولية الاجتماعية 
  • وزارة التربية والتعليم 
  • وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا)
  • الجامعات ومؤسسات التعليم العالي في الأردن 
  • مدارس اللغات الخاصة 
  • الجمعيات الوطنية لمعلمي اللغة 
  • قطاع تعليم اللغة الإنجليزية بما فيه الناشرين والاستشاريين 
  • وسائل الإعلام: محطات الإذاعة والتلفزيون والصحف والمجلات 
  • مقدمي خدمات الهاتف المحمول وأصحاب البوابات الإلكترونية.

الأبحاث 

تعد الأبحاث أحد المجالات الرئيسية الأخرى ضمن عملنا في مشاريع اللغة الإنجليزية. فقد أجرينا، من خلال العمل مع فريق الإدارة الإقليمي لمشاريع اللغة الإنجليزية، الاختبارات والمسوح وجمعنا الآراء والمعلومات لمعرفة مدى فاعلية وتأثير أنشطتنا. 

فعلى سبيل المثال، نحن قادرون على تقييم آثار التعلم من خلال ملاحظة التغيير في سلوكيات الناس ومواقفهم، إذ نسأل أنفسنا بصورة منتظمة الأسئلة التالية: هل أصبح الناس يعرفون أكثر بعد الأنشطة التي ننفذها؟ هل يقومون بأعمالهم بطريقة مختلفة نتيجة لعملنا؟ هل يفكرون بطريقة مختلفة تجاه المملكة المتحدة والمجلس الثقافي البريطاني نتيجة لأعمالنا؟ 

نحن نهدف إلى زيادة الوعي العام بأعمال المجلس الثقافي البريطاني في هذا المجال من خلال:

  • العمل مع فريق الاتصال المحلي في المجلس الثقافي البريطاني لضمان التوعية على النطاقين المحلي والدولي ببرامج نظم التعليم العام (EES) والتعلم الذاتي (SAL) التي ننفذها 
  • إخطار الصحف القومية والمحلية ووسائل الإعلام الأخرى بأنشطتنا القادمة 
  • كتابة المقالات للصحف المحلية المتخصصة في تعليم اللغة الإنجليزية 
  • التحدث في المؤتمرات الوطنية 
  • المساهمة في نشرة أخبار اللغة الإنجليزية العالمية التي تصدر شهرياً 
  • البحث عن فرص لتقديم أنشطة المجلس الثقافي البريطاني في نظم التعليم العام والتعلم الذاتي للجمهور.