الاحتفاء بإنجازات خريجي جامعات المملكة المتحدة في الأردن

عندما يتلقى الأفراد المتميزون تعليماً على مستوى عالمي في المملكة المتحدة، فإن أثار ذلك تستمر مدى حياتهم. يُكرّم خريجو مؤسسات التعليم العالي في المملكة المتحدة على الأثر الذي تركوه في مجالهم المختار، وكيف ساهمت دراستهم في المملكة المتحدة في تحقيق إنجازاتهم في هذه المجالات.

وقد أطلق المجلس الثقافي البريطاني هذه الجائزة المرموقة في عامها الثامن للاحتفاء بالإنجازات المميزة لخريجي التعليم البريطاني الدوليين في كافة أنحاء العالم. 

إن جوائز خريجي التعليم البريطاني متاحة للخريجين الذين يعيشون في أي مكان خارج المملكة المتحدة. ويُعد الفائزون والمرشحون النهائيون للجائزة قادة في مجالات دراستهم حيث استخدموا خبرتهم في الدراسة في إحدى جامعات المملكة المتحدة للمساهمة بشكل إيجابي في مجتمعاتهم وصناعاتهم وبلدانهم. وتحتفي جوائز خريجي التعليم البريطاني بأثر التعليم العالي البريطاني وقيمته وترفع من المكانة الدولية لخريجي المملكة المتحدة وجامعاتهم السابقة. 

كما أن الجوائز متاحة للخريجين المقيمين حالياً في أي مكان خارج المملكة المتحدة، ممن درسوا سابقاً في المملكة المتحدة في إحدى المؤسسات المعتمدة رسمياً للدراسة على مستوى جامعي في المملكة المتحدة لمدة لا تقل عن فصل دراسي واحد أو نصف سنة، أو ممن مُنحوا مؤهلاً كاملاً بمستوى الدرجة الجامعية البريطانية (أو أعلى) من إحدى جامعات المملكة المتحدة من خلال مؤسسة محلية في الخارج خلال الـ 15 شهراً الماضية. 

تتوزع الجوائز في أربع فئات كالتالي:

  • جائزة العلوم والاستدامة تُكرم الخريجين الذي تميزوا في حياتهم المهنية وإنجازاتهم في عالم العلوم والاستدامة، والذين يمكنهم إثبات تأثير وحجم إنجازاتهم في مهنهم وما أبعد منها. ويمكن أن تشمل مجالات العمل: العمل  المناخي، والطاقة النظيفة، والطب، والمدن والمجتمعات المستدامة، والهندسة، والصناعة والإنشاءات. 
  • جائزة الثقافة والإبداع تُكرم الخريجين الذين شقوا طريقهم وصنعوا مساراً  مهنياً لأنفسهم في مجال الفنون والثقافة. نحن نبحث عن الأفراد الذين يمكنهم إثبات براعتهم وتأثيرهم وإبداعهم الفني. ويمكن أن تشمل مجالات العمل: الفنون، والتصميم، والإعلام، والفيديو ، والتلفزيون، والموسيقى، والمدونون (بلوغر)، ومدونو الفيديو، وأصحاب المحتوى على يوتيوب (يوتيوبر) والعلوم الإنسانية. 
  • جائزة العمل الاجتماعي تُكرّم الخريجين الذين قدموا مساهمة والتزاماً استثنائيين لإحداث تغيير إيجابي في المجتمع وتحسين حياة الآخرين. ويمكن أن تشمل مجالات العمل: الحد من أوجه عدم المساواة، والفقر  والجوع؛ التعليم والارتقاء بالمهارات؛ السلام والعدالة. 
  • جائزة الأعمال والابتكار تُكرّم الخريجين النشطين في المبادرة والمساهمة بالأفكار الجديدة المبتكرة أو المبدعة، أو الحلول أو فرص العمل ذات إمكانية النمو. ويمكن أن تشمل مجالات العمل: الريادة وإدارة الأعمال التجارية والتكنولوجيا.  

هل درست في المملكة المتحدة وحققت بعدها نجاحاً استثنائياً؟ إذا كنت كذلك، تقدم للفوز بإحدى الجوائز!

ما الذي يُميّز الطلب الجيد عن غيره؟ تعرف على أهم نصائحنا لتقديم الطلبات عبر موقعنا لجوائز خريجي التعليم البريطاني.

فيما يلي بعض مزايا الفوز بجائزة الخريجين المرموقة: 

  • إبراز ورفع مكانتك الدولية من خلال الإعلام العالمي والتغطية الرقمية
  • بناء شبكاتك المهنية وعلاقاتك في مجال العمل
  • الفوز بزيارة للتشبيك المهني إلى المملكة المتحدة
  • سينال كل فائز جائزة قدرها 3000 جنيه إسترليني لدعم تطورهم المهني

تواريخ مهمة

05 تشرين الأول 2021 فتح باب تقديم الطلبات رسمياً في الأردن
29 تشرين الأول 2021 لموعد النهائي لتلقي طلبات الترشيح هو الساعة 16:00 بتوقيت غرينتش
تشرين الثاني 2021 مرحلة التحكيم واختيار قائمة المتأهلين والفائزين بجوائز خريجي التعليم البريطاني
كانون الثاني 2022 حفل الإعلان عن الفائزين بالجوائز    
آذار حتى آب 2022 الإعلان عن المتأهلين لجوائز الخريجين على المستوى العالمي والاحتفال بالفائزين عبر وسائل التواصل الاجتماعي
أيلول 2022 الإعلان عن جوائز خريجي التعليم البريطاني العالمية

لقد أقفِل باب تقديم الطلبات لجوائز خريجي التعليم البريطاني.

سيتم الإعلان عن المرشحين النهائيين والفائزين بجوائز الخريجين على المستوى العالمي في عام 2022 والاحتفاء بهم في حملة رقمية من شأنها رفع مكانتهم والتعريف بقصتهم ونجاحهم. ويحظى الفائزون بالجائزة بفرصة رفع مكانتهم الدولية، وتوسيع شبكة علاقاتهم المهنية، وتعزيز مسيرتهم المهنية من خلال زيارة للتشبيك المهني إلى المملكة المتحدة (خاضعة للوضع العالمي لجائحة كوفيد-19).

تعرّف على المرشحين النهائيين لهذا العام

في خضمّ منافسة شديدة من مجموعة متنوعة من المتقدمين الأقوياء ، برز هؤلاء المرشحون. اكتشف ما الذي يجعل قصتهم فريدة من نوعها.

مجموعة صور الخريجين المتأهلين للتصفيات النهائية إضافة إلى الشعار الرسمي للمسابقة
© مصدر الصورة: الخرّيجون المتأهلون للتصفيات النهائية في الأردن للسنة 2021.

جائزة العلوم والاستدامة

ضرار عبد القادر، جامعة مانشستر/ جامعة هيدرسفيلد

ضرار أستاذ سريري مشارك ومستشار العلاج الدوائي في الأمراض المعدية. وهو رائد أعمال في مجال التعليم وباحث نشيط ومتحدث في مجال سلامة المرضى والأمراض المُعدية. ضرار رائد في مجال مكافحة انتشار جائحة كوفيد-19 على الصعيدين الوطني والإقليمي خلال العامين الماضيين. كان لعمله دور فعال في تفنيد المعلومات الخاطئة عن جائحة كوفيد-19، مما أدى إلى إنقاذ حياة الآلاف من المرضى.

بشرى زلوم، جامعة برمنجهام سيتي البريطانية 

بشرى زلوم، أول معمارية أردنية تحمل درجة الدكتوراه في الاستدامة الاجتماعية للمناطق الحضرية من جامعة برمنجهام سيتي البريطانية منذ عام 2015. وهي أول سيدة تشغل منصب رئيس قسم الهندسة المعمارية في جامعة الزرقاء، ومن المعروف أنها تستخدم كل قدراتها لإلهام الطلاب وإفادة الإنسانية.

مهند عودة، جامعة كوينز بلفاست البريطانية

بعد حصوله على الدكتوراة في الصيدلة السريرية أسس مهند عودة المركز الريادي لادارة الرعاية العلاجية بالجامعة الهاشمية في الاردن ، و كاستاذ مساعد في كلية الصيدلة ساهم بانجاح مسار الصيدلة الادارية و الصناعية فيها. و هو مستشار استراتيجي لجامعة كوينز بلفاست البريطانية و السفير العالمي لجمعية الصيادلة البريطانية و عضو في عدد كبير من اللجان الوطنية في الاردن.

المؤيد السيد، جامعة سري

الدكتور المؤيد السيد هو مدير مركز المياه والبيئة في الجمعية العلمية الملكية في الأردن. حصل على شهادة الدكتوراة من جامعة سري عام 2014. وكجزء من بحث الدكتوراة، قام الدكتور السيد بتطوير نموذج لإعادة استخدام المياه والزراعة الحضرية على مستوى المنزل، وقد تم تتجير هذا النموذج وترويجه على مستوى واسع حيث يستفيد منه حالياً ما يزيد عن 20000 شخص.

جائزة الثقافة والإبداع

إدلينا جويس عيسى، جامعة الفنون الإبداعية

إديلينا مصمصة أزياء أردنية ومؤسس ماركة الملابس النسائيه " إديلينا جويس".
لقد أعدت إديلينا منهاج تصميم الأزياء للتدريب في معهد عمان للتصميم ، ومنذ عام 2017 ألقت العديد من المحاضرات ووجهت أكثر من 200 طموح ليصبح مصمم أزياء بالاعتماد على تعليمها في بريطانيا وخبرتها بالعمل لدى العلامات التجارية الشهيرة مثل فيكتوريا بيكهام.

طارق الريماوي، جامعة جنوب ويلز/ جامعة لوفبرا

طارق الريماوي هو مخرج واكاديمي والحائز على العديد من الجوائز الدولية من خلال افلامه التحريكية. أكمل مرحلة الماجستير في تخصص الافلام التحريكية عام 2010 من جامعة جنوب ويلز، ثم أنهى رسالة الدكتوراة في عام 2014 من جامعة لوفبرا. قام طارق بتأسيس قسم التحريك والوسائط المتعددة في جامعة البترا عام 2016.

صفاء جهامة، جامعة بولتون

صفاء جهامة، أستاذ مساعد في جامعة العلوم التطبيقية الخاصة ، حاصلة على درجة الدكتوراه من جامعة بولتون - المملكة المتحدة ، 2019 ، تتعلق أبحاثها بالتصميم الإسلامي المرئي ، مثل الخط العربي ، والرسوم التوضيحية ، والزخارف ، وتدرس الفن الإسلامي ، والتصميم الجرافيكي ، هي محكم في مجلات سكوبس.

جائزة العمل الاجتماعي

ليث الفلاح، كينغز كوليدج لندن

ليث الفلاح طبيب نفسي مهتم بتحسين مستوى الخدمات النفسية و التوعية بها من خلال عدة منصات إعلامية في الوطن العربي, أتم ليث دراسة الطب العام واختصاص الطب النفسي في الأردن وانتقل بعدها للملكة المتحدة عبر منحة تشيفنينج للحصول على درجة الماجستير و التدريب السريري في الصحة النفسية للأطفال و المراهقين.

لين الجعبري، جامعة ليفربول

مستوحاة من قيم النظام الصحي الوطني في بريطانيا وتعليم ممنهج قائم على أدلة طبية عن أفضل الممارسات في طب الأسنان ، تعمل الدكتورة لين مع منظمات غير ربحية في الأردن للحد من عدم المساواة في خدمات الرعاية الصحية للأسنان للمجتمعات الفقيرة والمناطق النائية.  كما تسعى لتعزيز الوعي من خلال استهداف أطفال المدارس وتكرار تجارب حملات صحة الفم الناجحة التي داراتها أنظمة الصحة البريطانية.

جائزة الأعمال والابتكار

أنال أبو عمار، جامعة ساوثهامبتون / جامعة كارديف متروبوليتان

أنال هي قائدة في مجال علم البيانات، ولديها خبرة في العمل مع العديد من الشركات الدولية في دمج الذكاء الاصطناعي في التعليم وتقنيات اللغة العربية. مع سجل ثلاث ورقات وثلاث براءات اختراع، حصلت أنال على درجة الماجستير في الذكاء الاصطناعي من جامعة ساوثهامبتون من خلال منحة استحقتها من مؤسسة سعيد فونديشن.

نور أبو جبارة، جامعة وارويك

مسؤولة الريادة والابتكار في حاضنة أمنية لريادة الأعمال TheTank ومؤسسة منصة SHEE، مهندسة صناعية وحاصلة على درجة الماجستير في الابتكار والريادة من جامعة ووريك وحاصلة على منحة سعيد فاونديشين. هي مدربة وموجهة للعديد من الشركات الناشئة. عملت كمستشارة وباحثة  في مجال الابتكار وريادة الأعمال وتمكين المرأة الاقتصادي، والاستشارات الادارية.

تابع أيضاً

روابط خارجية